تفاصيل جديدة عن الشخص الذي أضرم النار في جسده بمقر النهضة وقيس سعيد يعلق
آخر تحديث GMT07:39:41
 تونس اليوم -

تفاصيل جديدة عن الشخص الذي أضرم النار في جسده بمقر النهضة وقيس سعيد يعلق

 تونس اليوم -

 تونس اليوم - تفاصيل جديدة عن الشخص الذي أضرم النار في جسده بمقر النهضة وقيس سعيد يعلق

حركة النهضة التونسية
تونس -تونس اليوم

أعرب الرئيس التونسي قيس سعيد عن تمنياته بالشفاء العاجل لجميع المصابين في حادث الحريق الذي جد في المقر المركزي لحركة النهضة في العاصمة وأسفر عن وفاة شخص وإصابة 16 آخرين. وقال سعيد، اليوم الجمعة، خلال إشرافه بقصر قرطاج على اجتماع مجلس الأمن القومي، إن التحقيقات العدلية ستأخذ مجراها الطبيعي للتثبت إن كان الحريق عملا إجراميا أو نتيجة لشخص أضرم النار في جسده، مضيفا: "المهم أن تونس اليوم يجب أن تكون آمنة والدولة قوية في ظل القانون والعدالة". وفي سياق متصل، تحدث صديق مضرم النار في جسده سامي السيفي، عن تفاصيل وحيثيات الواقعة.

وقال في مداخلة له اليوم على إذاعة "جوهرة أف أم"، إن كل ما قيل بخصوص الحادثة "مغالطات" وإن الهالك كان يعاني من التجاهل وسوء المعاملة من قبل قيادات الحركة". وأضاف أن صديقه لا علاقة له بما يعرف بـ"قضية باب سويقة"، خلافا لكل ما قيل وأنه قضى حكما بالسجن لمدة 15 سنة على خلفية حرق المعهد الفني بتونس، بإيعاز من بعض قيادات النهضة. وأوضح أنه كان يعمل في شركة لتوزيع الأدوية، وتم طرده بصفة تعسفية، ثم تحصل على منحة مالية من مكتب شؤون المناضلين للحركة قبل أن يتم التراجع عنها، وتوظيفه كحارس وتكليفه ببعض "الأعمال المهينة على غرار تنظيف السيارات وهو ما رفضه". وتابع أنه طالب بعد ذلك بحقه في العيش الكريم وتمتيعه بنصيبه من التعويضات، مشيرا أيضا إلى أنه دخل منذ سنة في إضراب جوع داخل مقر الحركة قبل أن يتم "طرده بصورة مسيئة وعن طريق الأمن". وأكد أن ظروفه الاجتماعية كانت صعبة، وأنه قد كان على اتصال به منذ 4 أيام وأخبره بأنه يريد فتح محل لبيع الملابس المستعملة.

قد يهمك ايضا 

إتحاد الشغل ينفي تقاربه مع حركة النهضة التونسية ضد الرئيس التونسي قيس سعيد

عبير موسي تقاضي رئيس حركة النهضة التونسية راشد الغنوشي

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تفاصيل جديدة عن الشخص الذي أضرم النار في جسده بمقر النهضة وقيس سعيد يعلق تفاصيل جديدة عن الشخص الذي أضرم النار في جسده بمقر النهضة وقيس سعيد يعلق



GMT 18:37 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 16:31 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

فرص جيدة واحتفالات تسيطر عليك خلال هذا الشهر

GMT 18:13 2019 الأربعاء ,22 أيار / مايو

"الحوثيون" يعلنون استهداف مطار "نجران" السعودي

GMT 14:21 2020 الخميس ,24 أيلول / سبتمبر

حظك اليوم برج الجدي الخميس 29-10-2020

GMT 09:01 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

الهند.. أساطير الزمان (1)

GMT 20:19 2019 الثلاثاء ,25 حزيران / يونيو

قمصان يؤكّد أن الأهلي المصري واجه صعوبات مؤخرًا

GMT 16:10 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

طعام يومي يقلل بقوة من مخاطر الإصابة بالخرف

GMT 10:03 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

فريسة أسد تنتقم منه بعد نفوقها "بإطلاق الرصاص"

GMT 08:31 2021 السبت ,02 تشرين الأول / أكتوبر

توركو!

GMT 19:21 2016 الثلاثاء ,05 إبريل / نيسان

لخويا يبحث عن فك عقدة فرق الرياض الهلال والنصر

GMT 06:53 2021 الجمعة ,29 كانون الثاني / يناير

وزارة الصحة تعتزم انتداب 150 طبيبا للصحة العمومية

GMT 19:46 2013 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

إطلاق برنامج "the voice" كانون الأول المُقبل

GMT 14:46 2021 الأحد ,24 تشرين الأول / أكتوبر

الذكاء الصناعي يتنبأ بإفلاس الشركات
 
Tunisiatoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Tunisiatoday Tunisiatoday Tunisiatoday Tunisiatoday
tunisiatoday tunisiatoday tunisiatoday
tunisiatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
tunisia, tunisia, tunisia